الشعبة تبحث عن مقر

بعد أكثر من عام على بداية نشاطها، لا زالت جمعية العلماء المسلمين الجزائريين - شعبة وادي قريش - دون مقر لممارسة أنشطتها المختلفة (ندوات، دورات علمية، معارض، استقبال الشباب وأبناء الحي ...)، لذا تدعو الشعبة كل من يستطيع توفير مقر إما عن طريق الهبة أو دفع مستحقات الإيجار أو جزء منها أو بأي طريقة أخرى يراها مناسبة ولو جزئية. ونسأل الله أن يجعل عملكم وجهدكم هذا في ميزان حسانتكم، يوم لا ينفع مال ولا بنون.

قال جل وعلا  (وَأَقِيمُوا الصَّلاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَقْرِضُوا اللَّهَ قَرْضًا حَسَنًا وَمَا تُقَدِّمُوا لأَنفُسِكُم مِّنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِندَ اللَّهِ هُوَ خَيْرًا وَأَعْظَمَ أَجْرًا وَاسْتَغْفِرُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ)